Tuesday , 7 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

صحافيون يقفون احتجاجا ضد الامن السودانى على منعه صحف عن الصدور

الخرطوم 10 ابريل 2011 –
شجب عشرات الصحفيين فى الخرطوم امس الاحد مصادرة الاجهزة الامنية لصحيفتى اجراس الحرية والميدان دون ابداء الاسباب ونظم عشرات الصحفيين اعتصاما تضامنا مع زملائهم الذين احتجوا فى وقت سابق بالاحتجاب عن الصدور ليومين .

jornos.jpgوترك نائب رئيس تحرير صحيفة اجراس الحرية ، فائز السليك الذى تحدث انابة عن الصحيفتين الابواب مورابة لاتخاذ اى قرار يرونه مناسبا لتصعيد القضية ، مؤكدا ان مصادرة الصحف قضية تعنى بالاساس الصحفيين قبل عنايتها الصحف .

وقال مخاطبا الاعتصام الاحتجاجى ان تكلفة المصادرات للصحيفة خلفت خسائر باهظة بلغت فى يومين فقط 29 مليون جنيه ، مطالبا بانشاء موقع الكترونى باشراف صحفى لتخطى ما اسماه حواجز الكبت على الحريات الصحفية عقب محاولات ضرب الصحف اقتصاديا .

و ادانت شبكة الصحفيين السودانيين مسلك المصادرة بعد الطبع واعتبرته عمل ممنهج لافقار الصحف ماليا، ولفت المتحدث باسم الشبكة احمد سر الختم الى تلازم وقف الاعلان بالضغط على جهات معينة مع الية المصادرة البعدية فضلا عن محاولات منع توزيع بعض الصحف حجبا للراى الاخر ووصوله للراى العام المحلى والدولى .

وشدد على اعتبار حجب المعلومات عن الصحف “قاصمة ظهر” لابعاد القراء عن متابعة الصحف السيارة والاضرار بقدرتها على ايصال الرسالة الاعلامية .

واكد سر الختم ان قضايا الفساد “تنشر بصحف محددة وفق رؤية الموالين للسلطات ” منوها لاستخدام تدجين الصحافة لاخراجها عن ادوات بث الوعى الشعبى .

وحذر من نوايا مقبلة لاستهداف صحف ا(لاحداث ) و(الصحافة )، تليها اخريات عمدن الى اعلاء المهنية فى التعامل مع المعلومات والحقائق بعيدا عن التلون برؤية السلطة .

ومصادرة الصحف هي العقوبة القصوى حيث انه يتعين على اصحاب الصحف دفع تكاليف الطبع دون ان يكون بمقدورهم بيع النسخ. وغالبا ما تهدد الشركات الحكومية بالتوقف عن نشر اعلانات في الصحف الامر الذي يشجع على فرض رقابة على الذات .

وعبرت جماعات حقوق الانسان عن قلقها ازاء الحملة على الحريات في شمال السودان قبل انفصال الجنوب. وقالت الجماعات ان الشرطة سحقت احتجاجات مناهضة للحكومة وانه جرى اعتقال ناشطين وتعذيبهم.

وتصاعدت اجراءات الرقابة على الصحف والصحافيين منذ نهاية يناير اثر تظاهرة احتجاج ضد النظام في الخرطوم.

ويخشى الصحافيون تشديد التدابير بشأن حرية الصحافة في الدستور السوداني الجديد الذي سيحل مع الدستور المؤقت مع انفصال الجنوب في 9 يوليو.

ومنعت “اجراس الحرية” من الظهور غداة الاحتجاجات التي شارك فيها الاف الاشخاص، واعتقلت قوات الامن 12 على الاقل من صحافيي “الميدان” بعد ذلك بايام.