Tuesday , 7 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

الحزب الحاكم فى السودان يؤكد تقدم الحوار مع حزب الامة القومى

الخرطوم 13 ابريل 2011 –
اقر حزب الامة القومى المعارض فى السودان بزعامة الصادق المهدى تشكيل لجنة لدراسة مقتضيات العمل حال الاتفاق مع المؤتمر الوطني الحاكم على ما يسمى “الأجندة الوطنية” وكيفية تنفيذ الاتفاق بصورة قومية تستصحب تجارب الماضي وتتلافى العثرات .

فى وقت اكد مسؤول العلاقات السياسية بحزب المؤتمر الوطنى الحاكم فى شمال السودان ، ابراهيم غندور وصول الحوار بينهم والامة لمراحل متقدمة .

و اوضح تعميم صحفى صادر عن حزب الامة القومى امس ان اللجنة التى كونها الحزب ستقدم ” تصورا واضحا لما ينبغي عمله لتحقيق الأجندة الوطنية واستخلاص ما اسماه مجلس التنسيق الاعلى لحزب الامة “مطالب الشعب السوداني في الحرية والديمقراطية والسلام” عند وصول الحوار الثنائى مع المؤتمر الوطني لطريق مسدود .

و امتدح غندور سيادة الروح الطيبة وسط اللجان المشتركة بين الحزبين وابدى امله فى اكمال الحوار لاهدافه بالتوقيع على اتفاق شامل ، وقلل غندور من وضع رئيس حزب الامة الصادق المهدى خيار بديل للمشاركة عند مخاطبته لجماهير حزبه بالقضارف .

وقال غندور : ( المهدى كان يتحدث بندوة جماهيرية، وعندما يخاطب السياسيين الندوات الجماهيرية يعملون على تشجيع قواعدهم بشتى الوسائل ، لكنه بالرغم من ذلك اعطى خيار الوصول لاتفاق والمشاركة قبل اختياره لطريق اخر)

وكان المهدى طالب انصاره فى خطاب جماهيرى بولاية القضارف قبل ايام بالاستعداد للمشاركة فى الحكومة وفقا لبرنامج الاجندة الوطنية او “المقالعة” باستخدام ما اطلق عليه المهدى القوة الناعمة .