Wednesday , 8 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

البرلمان السودانى يقيم عزاءا فى مقتل بن لادن امس

الخرطوم 2 مايو 2011 –
وسط صيحات التهليل والتكبير وترديد عبارات “شهيد شهيد” نعى البرلمان السودانى أمس زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن الذي قتل امس علي ايدي قوات امريكية بباكستان .

JPEG
_-87.jpg

وترحم رئيس البرلمان ، أحمد ابراهيم الطاهر على بن لادن واصفاً اياه بالمجاهد ليقاطعه النواب بعبارة “شهيد شهيد” ، متهما امريكا وتحالفها مع دول الغرب بقتل المسلمين بحجة البحث عن اسامة بن لادن . واردف “الان بعد ان فرحوا وابتهجوا بمقتل بن لادن عليهم الرحيل ورفع ايديهم عن افغانستان وتركها لاهلها ليديرون شؤونها” .

ووصف الطاهر حرب امريكا للقاعدة بالحملة الظالمة لقتل المسلمين وقال “الحملة التي تجري في افغانستان حملة ابادة ضد المسلمين”.

ودخل بن لادن الى السودان فى العام 1991 بعد طرده من السعودية بسبب انشطته المعارضة . وأمضى السنوات الخمس التالية في السودان، حيث استغل امواله في دعم عدد من مشروعات البنية التحتية للحكومة الاسلامية في الخرطوم .

ومارست الولايات المتحدة ضغوطًا على السودان كي يطرده ومع اشتداد الضغوط على نظام الخرطوم الاسلامى عرض تسليمه الى الامريكان فى صفقة و لكنهم رفضوا ذلك ، ما أدى الى عودته الى افغانستان، لكنه اصبح اكثر راديكالية. و وصف حكومة الخرطوم بأنها “مافيا” .

وفي منتصف التسعينات، دعا الى حرب عالمية على الأميركيين واليهود، وفي عام 1998 اصدر فتواه الشهيرة التي قاربت إعلان الحرب على الولايات المتحدة .