Wednesday , 8 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

وزير الداخلية السودانى يتفقد ألاوضاع ب”أبيي” بعد المواجهات الاخيرة

ابيى 4 مايو 2011 –
وقف وزير الداخلية السوداني، إبراهيم محمود حامد، على الأوضاع الأمنية في منطقة أبيي عقب الاشتباكات الدامية التي وقعت أخيراً بمنطقة أم بلايل شمال البلدة، وأدت إلى قتل 20 شخصاً على الأقل وإصابة ثمانية آخرين.

_-96.jpg

ويقوم وزير الداخلية هذه الأيام بزيارة إلى جنوب كردفان بغرض الوقوف على خطة التأمين المصاحبة للعملية الانتخابية بالمنطقة والتي جاءت بالتنسيق مع بعثة الأمم المتحدة.

وأبدى الوزير في تصريح للشروق، أسفه على الاشتباكات المسلحة، وأشار إلى أن القوات أتت إلى المنطقة في إطار هذه الخطة، مؤكداً قدرته على احتواء الموقف.

وكانت قافلة مسلحة من الجيش السوداني النظامي دخلت منطقة أبيي المتنازع عليها، ما أدى إلى وقوع مواجهات مع الشرطة المحلية أسفرت عن سقوط قتلى.

وقال متحدث باسم قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ، أن إحدى دوريات القوة عثرت على 14 جثة بعد أن منعتها في البدء جموع غاضبة فى البلدة الغنية بالنفط من الاقتراب من المكان .

وقال مسؤول بالجيش الشعبي، دينق أروب كيول ، لوكالة “فرانس برس”، إن الصدامات وقعت الأحد، عندما أصر ضابط الجيش السوداني دخول المنطقة على الرغم من محاولات الشرطة وقف قافلته التي كانت تضم 200 جندي وست مركبات رباعية الدفع نصبت عليها رشاشات .

وأضاف هذا المسؤول أن الاشتباكات أدت إلى قتل رقيب من الجيش الشعبي لتحرير السودان يعمل مع الشرطة”، مضيفاً أن “الأمم المتحدة استعادت جثث 11 شخصاً آخرين.. كانت مواجهة عنيفة”.

من ناحيته، أكد متحدث باسم قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وقوع الصدامات، مؤكداً أن إحدى دوريات القوة عثرت على 14 جثة بعد أن منعتها في البدء جموع غاضبة من الاقتراب من المكان .

وقال قويدر زروق : “عثرت إحدى دورياتنا الإثنين على 14 جثة ، 11 منها في زي الشرطة المحلية المشتركة (شمال- جنوب) وثلاث في زي مدني”.