Tuesday , 7 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

الرئيس الاربترى يحذر من تكرار سيناريو الجنوب فى دارفور

الخرطوم 8 مايو 2011 — انتقد الرئيس الاريتري اسياس افورقي انقسام السودان لدولتين مؤكدا ان انفصال شماله عن جنوبه نتيجة حتمية لأخطاء سياسية وتدخلات دولية طالت المنطقة بالفترة السابقة.

وقال افورقي في لقاء مع تلفزيون الشروق ان دولته ظلت طوال عشرين عاما تدعم وحدة السودان لانها ضد تمزيق اراضيه وتوزيعها الى كتل ربما تلقي بظلال قاتمة على مصير الدولة التي شهدت نقلة نوعية في مجالات التنمية. وارجع افورقي انفصال الشمال والجنوب لتراكمات ماسماه باخطاء سياسية وتدخلات دولية داعيا السودانيين جميعا للحفاظ على وحدة ما تبقى من الارض.

يذكر ان جنوب السودان يتسعد لتدشين دولته الجديدة في التاسع من يوليو المقبل بعد فوز خيار الانفصال في الاستفتاء التاريخي الذي اجري بموجب اتفاق السلام المبرم بين شمال السودان وجنوبه عام 2005 بعد 21 عاما من الحرب الأهلية الطاحنة.

وعلى صعيد اخر حذر افورقي من تدويل ازمة دارفور مؤكدا انه لا يزيد القضية الا تعقيدا لافتا الي ان اتفاق (ابوجا) لسلام دارفور الذي ابرم عام 2006 جاء بدعم دولي و اميركي لكنه لم يحل الازمة بل انه فشل فشلا ذريعا ولم ينه ولو جزءا بسيطا منها.

وتساءل افورقي “هل يعجز السودانيون عن حل الازمة بانفسهم” وقال في هذا الصدد “لا ارى ضرورة للتدويل لانه قد يقود الاقليم في نهاية المطاف الى نفس المصير الذي لاقاه جنوب السودان”.

وشدد على اهمية الخروج من هذا النفق المظلم والعمل على حل الازمة وفق حل سوداني سوداني يقوم على رؤى واطروحات اهالي المنطقة.