Sunday , 28 November - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

الحكومة السودانية تطلب من الوساطة المشتركة حماية وثيقة الدوحة من (المخربين)

الخرطوم 9 يونيو 2011 –
طلبت الحكومة السودانية من الوساطة المشتركة لمنبر الدوحة التفاوضى لسلام دارفور حماية (وثيقة السلام) من من اسمتهم ب(المخربين) ، وقالت ان السلام فى الاقليم بات على (مرمى حجر) لولا التدخلات الخارجية السالبة وكشفت عن شروعها في مراجعة وتصحيح مائة ملاحظة بوثيقة سلام دارفور لإكمال صياغتها النهائية .

-114.jpg

وقال مستشار الرئيس السودانى ومسئول ملف دارفور، غازي صلاح الدين إن الحكومة طالبت الوساطة بحماية الوثيقة من المخربين وقال: “المخربون موجودون بالأفعال وليس الكلمات” . وشدد على ضرورة التحسب لذلك .

وأكد صلاح الدين لدى تلاوته بيانا حول جهود السلام بدارفور أمام البرلمان أمس الاول الاربعاء أن السلام بدارفورعلى مرمى حجر حال توقف التدخلات الخارجية السالبة ، فيما جدد التزام الحكومة بالحوار الدارفوري الدارفوري حسب التفويض الممنوح لامبيكي.

وعزا غازي تأخر التوقيع على الوثيقة بحوجتها لتصحيح مائة ملاحظة. وقال إنها ستقدم للتوقيع عليها من قبل الجامعة العربية والاتحاد الافريقي والأمم المتحدة عقب الفراغ من الصياغة النهائية
الى ذلك يتوجه مستشار الرئيس السودانى ومسئول ملف دارفور غازي صلاح الدين العتباني اليوم الى الدوحة للوقوف علي آخر مراحل الاعداد للوثيقة النهائية لسلام دارفور والتشاور مع الوساطة المشتركة لدفع جهود احلال السلام بدارفور .

كما يغادر صلاح الدين الاحد الى القاهرة للقاء وزير الخارجية المصري والقيادة المصرية لاطلاعهم على اخر مستجدات جهود احلال السلام بدارفور والمراحل النهائية لوثيقة السلام بدارفور كما سيلتقي غازى بالامين العام للجامعة العربية لاطلاعه علي مجريات مؤتمر اصحاب الشأن بدارفور الذي انعقد بالدوحة .