31.2 C
الخرطوم

“يوناميد” تؤكد قصف مروحية لقرية جنوب دارفور

الخرطوم 26 ديسمبر 2011 — أعلنت قوة حفظ السلام الافريقية الاممية المشتركة فى دارفور “يوناميد”أن مروحية قصفت قرية في منطقة خور أبشي بجنوب دارفور.

وقال بيان أصدرته البعثة امس الاحد ان أفراد حفظ السلام في القوة رصدوا يوم 21 سبتمبر طائرة عمودية عسكرية تطير على ارتفاع منخفض فوق منطقة خور أبشي بولاية جنوب دارفور وتطلق صاروخين في محيط قرية أم قفه الواقعة على بعد 9 كيلومترات شمال خور ابشي.

وأضاف البيان في اليوم التالي “تأكدت دورية تابعة للبعثة من حدوث إصابات وتدمير لبعض الممتلكات”.

من جهة أخرى، أوضح المصدر نفسه أن “تقارير البعثة أكدت حدوث اشتباك بين رعاة ومزارعين في قرية تامارو يوم 22 سبتمبر على بعد 25 كيلومترا شمال شرق سرف عمره بشمال دارفور، وقتل من جراء الاشتباك ثلاثة مزارعين واثنان من الرعاة وجرح اثنان من المزارعين”.

وكانت حركة تحرير السودان جناح عبد الواحد نور قالت الجمعة الفائت “إن قريتين قرب سرف عمرة تعرضتا لهجوم من قوات حكومية سودانية وقتل من جراء ذلك سبعة أشخاص”.

واندلع النزاع في دارفور العام 2003 بين الحكومة السودانية ومتمردين وتقول الأمم المتحدة إن 300 ألف شخص قتلوا جراء النزاع في حين تقول الحكومة السودانية انهم فقط 10 آلاف شخص.

وقبل أسبوعين، أعلن رئيس القوة الدولية والأفريقية المشتركة إبراهيم جمباري أن العنف والاعتداءات في الإقليم انخفضت بنسبة 70%.

أقرا ايضاً

Advertismentspot_img

الاكثر مشاهدة