Wednesday , 1 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

نائب الرئيس السودانى يلتقى المشير طنطاوى وشرف بالقاهرة

القاهرة 12 أكتوبر 2011 – اجرى النائب الاول للرئيس السودانى على عثمان محمد طه محادثات مع القيادة المصرية فى القاهرة امس شملت رئيس المجلس العسكرى المشير محمد حسين طنطاوى ورئيس الوزراء عصام شرف.

نائب الرئيس السوداني علي عثمان محمد طه و وزير الوزراء المصري عصام شرف - سودان فيشن
نائب الرئيس السوداني علي عثمان محمد طه و وزير الوزراء المصري عصام شرف – سودان فيشن
و قال شرف إن مصلحة البلدين ترتبط ببعضهما لكن مستوى التعاون لم يصل المستويات المطلوبة مشيرا إلى السعى للتعامل مع الجانب السودانى لإقامة علاقة استراتيجية وتكاملية.

وأكد خلال مؤتمر صحفى مشترك مع طه أن علاقات مصر بالسودان تاريخية وغالية، مؤكدا أن مصر والسودان لديهما قدرات هائلة نعمل على تحسين مفراداتها التى تشوهت فى العهد السابق، من خلال فكر جديد يقوم على العمق والاستراتيجية.

و قال على عثمان طه إن زيارته لمصر تعد تأكيدا لدعم السودان لمصر فى هذه المرحلة واستعدادها للوقوف إلى جانبها حتى تعبر الفترة الانتقالية.

وأعرب طه عن تتطلعه إلى أن تتمكن المشروعات المشتركة من تأمين حاجات شعبي البلدين فى كل المجالات، مؤكدا أن جهد الحكومات هو توفير المناخ الاستثمارى المناسب على أن تكون المبادرة بعد ذلك فى يد الشعب والقطاع الخاص والمؤسسات الأهلية.

بينما وصف شرف الزيارة الحالية لعلى عثمان طه لمصر بأنها حلقة من حلقات الزيارات المتبادلة بين مسئولى البلدين، إلى جانب المرحلة الأخيرة التى تؤكد عمق العلاقات المصرية – السودانية والرغبة فى تطويرها.

وقال شرف إن العلاقات بين البلدين عميقة، وأن التوافق السياسى بينهما رغم أنه على مستوى عال إلا أنه لم ينعكس بعد على أرض الواقع خاصة فى العلاقات الاستراتيجية مما يتطلب المزيد من المباحثات والنقاشات، وأوضح شرف أن مباحثاته مع الجانب السودانى تطرقت إلى دعم آليات التعاون الاقتصادى بين البلدين، بالإضافة إلى تحقيق مزيد من التعاون الاقتصادى لبدء مرحلة خالية من أى مشاكل وإحداث التكامل المشترك.

وقال إن التبادل التجارى بين البلدين تضاعف ثلاث مرات خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، منوها إلى أن استثمارات مصر فى السودان بلغت 5.5 مليار دولار مما جعلها تأتى فى المرتبة الثانية عربيا والسابعة عالميا.

وأضاف أننا نحاول تغيير الثقافة التجارية والاستثمارية، مشيرا فى الوقت ذاته إلى أن مصر تمر حاليا بمرحلة انتقالية تحاول فيها إرساء قواعد جديدة فى التعامل مع العالم الخارجى، وأنها ستبدأ فى هذا المجال بالتعاون مع السودان.

وفيما يتعلق باستيراد اللحوم السودانية من جانب مصر، أكد طه استكمال دراسات فى ذات الخصوص لإقامة شركة مشتركة بين الجانبين.