37.1 C
الخرطوم

الامن السودانى يحتجز معارضاً لساعات

الخرطوم 14 أكتوبر 2011 —اعتقلت سلطات الأمن السودانية رئيس تحالف قوى المعارضة السودانية فاروق أبوعيسى لساعات امس، قبل ان تفرج عنه فى وقت متقدم من المساء. واكد ابوعيسى ان عناصر من الامن السودانى امرته باصطحابها عصر الخميس الى مبانى الامن السياسى بالخرطوم لكنه لم يخضع لاى اسئلة طوال ساعات احتجازه التى جاوزت الاربع.

رئيس تحالف قوى الاجماع الوطني فاروق ابو عيسى
رئيس تحالف قوى الاجماع الوطني فاروق ابو عيسى
وفى المقابل نقل المركز السوداني الخدمات الصحفية المقرب من جهاز الامن عن مصدر لم يكشفه اتهام ابو عيسى بالتقدم للسفارة الهولندية فى الخرطوم بطلب دعم مالي عاجل لقوى المعارضة في إطار سعيها لإسقاط النظام.

وكشف المصدر أن أبوعيسى زار السفارة الهولندية ونقل اليها خطوات قوى المعارضة لإسقاط الحكومة وآخرها محاولاتها إخراج الشارع في تظاهرات احتجاجاً على غلاء الأسعار في بعض الأحياء بالخرطوم، وأضاف: “إن تحركات أبوعيسى وارتماءه في أحضان الأجنبي معروفة منذ أيامه باتحاد المحامين العرب”.

وكان نائب رئيس المؤتمر الوطنى الحاكم فى ولاية الخرطوم محمد مندور المهدى اتهم امس الاول جهات لم يسمها بمحاولة استغلال احتجاجات مطلبية وقعت فى الخرطوم قبل يومين.

إلى ذلك وصف القيادي بالمؤتمر الوطني الحاكم ربيع عبدالعاطي الخطوة التي أقدم عليها أبوعيسى بأنها تمثل “أعلى درجات العمالة والارتزاق والاستقواء بالأجنبي”. وزاد: “إنها سقطة أخلاقية غير مبررة تبعده تماماً عن الحديث حول القضايا الوطنية”.

وأضاف: “حتى لو كان معارضاً يحتاج إلى المال فإن المعارضة الوطنية تمنعه من الارتماء والارتزاق من الأجنبي”

أقرا ايضاً

Advertismentspot_img

الاكثر مشاهدة