30.7 C
الخرطوم

قيادي فى الحزب الحاكم يصف الترابى بالافتقار للموضوعية

الخرطوم 5 ديسمبر 2011 — وصف مسؤول فى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان تحريض زعيم المؤتمر الشعبي المعارض حسن الترابي لكوادر حزبه بالخروج للشارع بعدم الموضوعية.

واستخف الأمين السياسي للحزب قطبي المهدى بدعوة قوى المعارضة لإسقاط الحكومة، وقال للصحفيين أمس أن بعض المعارضين غير موضوعين في حديثهم، ويحصرون المعارضة في كيل الشتائم للحكومة ، واضاف أن حزيه مستعد للاستماع إلى المعارضة البناءة وإلى تملك أطروحات عن مستقبل السودان.

وأشار قطبي الى أن الترابي انتهج من الأساس الدعوة للخروج إلى الشارع وقال بأن قوى المعارضة لم تعد موجودة بعد إجماع السودانيين على حكومة القاعدة العريضة في اشارة منه إلى مشاركة الاتحادي في الحكومة وانضمام أبن الصادق المهدي.

واضاف ” من بقي لا يمتلكون مقومات حزب ، حتى يشكلوا معارضة ” معتبرا وجود حركات مسلحة داخل الأحزاب مخالف للقانون، منوها إلى اتهامات حزبه ضد الشعبي بتدريب مليشيات مسلحة.

وعن تحالف كودا قال أن التحالف انتهى بعد عمليات القوات المسلحة الاخيرة ضد الحركة الشعبية لتحرير السودان في كل من النيل الازرق وجنوب كردفان. وأسترسل قائلا لاتوجد قوة مسلحة سوى فلول من المتمردين الذين سيتعاملون معهم وفق القانون.

وفي تعليق له عن تصريحات ليمان الاخيرة بعدم الرغبة في العمل على تغيير النظام في الخرطوم، قال قطبي “كانوا طوال 22 عاما الماضية يحثون على إسقاط الحكومة , ربما توصلوا الآن إلى قناعة بعدم جدوى ذلك”، وأضاف أن “المواقف الأمريكية يحكمها الواقع “.

أقرا ايضاً

التعليقات

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Advertismentspot_img

الاكثر مشاهدة