Saturday , 4 December - 2021

سودان تريبيون

Plural news and views on Sudan

برلمان يكشف استرداد اموال جنبها وزراء

الخرطوم 18 ديسمبر 2011 — دعا نائب رئيس المجلس الوطنى السودانى هجو قسم السيد المواطنين والمسؤولين لـ” شد الاحزمة” خلال المرحلة المقبلة للتمكن من تجاوز الازمة الاقتصادية التى تحيط بالبلاد.

وطالب هجو فى برنامج مؤتمر إذاعي الجمعة بتقليل المؤتمرات الدولية والاقليمية وايقاف الصرف عليها بجانب تخفيض سفر المسؤولين والدستوريين ومنصرفات الولايات وأكد على ضرورة إخضاع وزارة المالية الهيئات والشركات الحكومية للمراجعة .

وكشف ان المراجعة أبانت وجود صرف إداري كبير لا ضرورة له وشدد قسم السيد على أهمية التصدي بحزم لظاهرة الإعفاء من الإيرادات وإخضاعها لولاية وزارة المالية لتنفيذ خطة الحكومة المنادية بالتقشف بعد فقدانها نحو 300 مليون دولار كان يدرها النفط شهريا قبل انفصال جنوب السودان.

واعلن المسؤول البرلماني عن استرداد أموال جنبها بعض الوزراء وقال ان الظروف الحالية للبلاد تحتم على الحكومة إجراء تدابير مالية بتشجيع الإنتاج والحد من استيراد السلع غير الضرورية وخلق فرص عمل للخريجين والشباب بتوطين الصناعات المختلفة.

وكشف نائب رئيس البرلمان عن موافقة الصين على تمويل قروض تنموية تصل الى ملياري دولار بضمان احتياطات الذهب وقال ان البنك المركزي اشترى نحو 20 طنا من الذهب بواقع 50 مليون دولار للطن وعدها احتياطات مناسبة لمقابلة احتياجات المرحلة المقبلة.

واعتبر هجو كبح جماح التضخم وابطائه تحدي حقيقي للحيلولة دون تجاوزه معدل 17% واكد عدم زيادة المرتبات في الموازنة الجديدة واستدرك “ربما تجري معالجات في المعاشات”، فيما قال رئيس اللجنة الاقتصادية بابكر محمد التوم ان الوظائف المدرجة في مشروع الموازنة لا تكفي لمقابلة حاجة الملايين من البطالة للوظائف وقال ان العام القادم يعتبر تحديا حقيقيا لزيادة الانتاج وخلق فرص العمل.

وافاد بان الحكومة راعت بعض الجوانب السياسية عندما رضخت لضغوط البرلمان باسقاط زيادة البنزين.